مركز القانون الدولي

القائمة البريدية



مكتبة الصور

الدورة التدريبية الثانية تفعيل الاتفاقيات والقوانين الدولية - تعز
الوصف: الدورة التدريبية الثانية تفعيل الاتفاقيات والقوانين الدولية - تعز

Statement by the Humanitarian Coordinator for Yemen, Jamie McGoldrick,on the vital importance of keeping Yemen's entry points open, 11 January 2018 [EN/AR]

أرسل لصديقك طباعة صيغة PDF

 

Sana’a, 11 January 2018: The opening of the Red Sea ports of Al Hudaydah and Saleef to commercial and humanitarian shipments is a constructive and welcome step. Yemen imports about 90 per cent of its staple food and nearly all its fuel and medicine, therefore the functioning of all ports - including Al Hudaydah, Saleef and Aden - is critical to meet vital needs.

Since 20 December, 13 vessels have delivered both food and much needed fuel to Yemen, with more in the pipeline. This is positive, but is far less than what is needed to meet overall food and fuel needs.

I welcome too, the Saudi-led Coalition’s approval to move four cranes to Al Hudaydah port, which will enhance the capacity of the port, and allow for faster off-loading of vessels and thus help avert an even greater humanitarian disaster.

The lives of Yemenis, of whom more than 22 million are in need of humanitarian assistance, depend on keeping the ports open without interruptions or delays. I therefore urge all parties to the conflict to refrain from any disruptive action which may lead to further suffering of the Yemeni people.

Specifically, I call on the Coalition to continue allowing vessels into the Red Sea ports, and for the Houthis to desist from threatening this vital access route. The steady flow of imports is a lifeline for millions of vulnerable Yemeni people.

I also call on all parties to the conflict in Yemen, to fulfil their obligations under International Humanitarian Law to ensure rapid and unimpeded humanitarian access to all populations in need in all areas of the country.

All sides are required to facilitate the work of humanitarian partners
تم التحديث فى ( الخميس, 11 يناير 2018 22:01 )  

برنامج دعوة لإصلاح سياسة التعليم الجامعي

يُعد برنامج "دعوة لإصلاح سياسات التعليم الجامعي" أحد البرامج الموجهة نحو واحدة من القضايا الوطنية ذات الأولوية الذي ينفذه  مركز القانون الدولي الإنساني وحقوق الإنسان بدعم من الصندوق الوطني للديمقراطية (NED) و بالشراكة مع جامعات (تعز، صنعاء, عدن, ذمار, إب, الحديدة, الضالع، البيضاء) للإسهام في وضع إصلاحات في السياسية التعليمية للمؤسسات الأكاديمية اليمنية انطلاقاً من جامعة تعز عبر تحديد الإختلالات والسلبيات والاحتياجات برشور البرنامج

برنامج خيمة الحوار الوطني.. مطلب يمني

 خيمة الحوار الوطني.. مطلب يمني هو برنامج يضع المواطن في محافظة تعز أمام مسئولياته التي يفرضها استحقاق وطني بامتياز هو مؤتمر الحوار الوطني، يعد الحوار الوطني الشامل أبرز تجليات ثورة فبراير السلمية وهو المحطة التي تضمنتها المبادرة الخليجية وآليتها التنفيذية التي وقعت عليها جميع القوى السياسية في 23 نوفمبر 2011 إضافة إلى قراري مجلس الأمن 2014،2051 وهو ما وفر إمكانية وضمان الانتقال السلمي للسلطة وبداية مرحلة انتقالية تفضي إلى انتخابات في فبراير 2014 بل يمثل المحطة الأهم على الإطلاق لليمن واليمنيين.

نبذة عن برنامج الصحافة المدرسية

يعد برنامج "الصحافة المدرسية ورفع مستوى الوعي الديمقراطي" من أهم البرامج التي ينفذها مركز القانون الدولي  الإنساني وحقوق الإنسان(CIHLHR) بدعم من مبادرة الشراكة الأمريكية الشرق أوسطية(MEPI) في إطار مدارس محافظة تعز(مدينة/ريفحيث يهدف البرنامج بدرجة أساسية إلى تفعيل دور الصحافة المدرسية في المدارس لتحقيق أهدافها وغاياتها المتمثلة برفع الوعي الثقافي والاجتماعي لدى الطالب اليمني.

اختار لغة الموقع

English Arabic French German
أنت الآن تتصفح : الرئيسية اخبارنا أخبار عامة Statement by the Humanitarian Coordinator for Yemen, Jamie McGoldrick,on the vital importance of keeping Yemen's entry points open, 11 January 2018 [EN/AR]